الجمعة، 25 يونيو، 2010



تَبغىً دَليلْ انْ الهوًىً مًايرحَمَ صغير وكبير
وفرَاقْ مٍن حَبّكْ مًهُو أفرَاقَ واللَهْ عَاديْ
شَغّلْ تَلفزيوُنكْ وتَابَع شَالليْ فيْ بيتًر يصِير
لاَصَار غَايبْ ثمْ رجًع ألـ|نَبضْ قلبًهْ هًايْديْ

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق